الرئيسية / أخبار / منوعات / كيف تتغلب على مرض السكر

كيف تتغلب على مرض السكر

48

اليوم العالمي للسكري هو يوم عالمي للتوعية من مخاطر داء السكري ويحتفى به في 14 نوفمبر من كل عام. وفيما تدوم الحملة على السكري طوال العام فان تحديد ذلك التاريخ تم من قبل الاتحاد الدولي للسكري ومنظمة الصحة العالمية إحياءً لذكرى عيد ميلاد فردريك بانتنغ الذي شارك تشارلز بيست في اكتشاف مادة الأنسولين عام 1922، وهي المادة الضرورية لبقاء الكثيرين من مرضى السكري على قيد الحياة.

وتشير إحصائيات الاتحاد الدولي للسكري إلى أن ما يقارب الـ382 مليون شخص مصابون بمرض السكري، وأنه بحلول عام 2035 سيكون هناك حوالي 592 مليون شخص مصاب بهذا المرض، وذلك بما يعادل مريض واحد لكل عشرة أشخاص.

وتشير التقارير إلى أن السكري يشكل خطرا متزايدا بالوطن العربي، حيث تقع ست دول عربية ضمن قائمة أكثر عشر دول إصابةً بمرض السكري، حيث تقدر الإحصائيات أن حوالي 20% من المواطنين في الكويت ولبنان وقطر والسعودية والإمارات ومصر مصابون بالسكري، وأن 10% تقريبا من وفيات العالم العربي بسبب مضاعفات ذلك المرض.

وبدأ الاحتفال باليوم العالمي لمرض السكري عام 1991، حيث يحتفل به في 14 نوفمبر/ تشرين الثاني كل عام، وهو تاريخ حدده كل من الاتحاد الدولي للسكري ومنظمة الصحة العالمية لإحياء عيد ميلاد فريديريك بانتين، الذي أسهم مع شارلز بيست في اكتشاف الإنسولين عام 1922.

وداء السكري مرض مزمن يحدث عندما يعجز البنكرياس عن إنتاج الإنسولين بكمية كافية، أو عندما يعجز الجسم عن الاستخدام الفعال للإنسولين الذي ينتجه. والإنسولين هرمون ينظم مستوى السكر في الدم.
ويعد ارتفاع مستوى السكر في الدم من الآثار الشائعة التي تحدث جراء عدم السيطرة على داء السكري، ويؤدي مع الوقت إلى حدوث أضرار وخيمة في العديد من أجهزة الجسم، ولا سيما الأعصاب والأوعية الدموية.
وفي عام 2014، كان 9% من البالغين ذوي الـ 18 عاما -فما فوق- مصابين بداء السكري. وفي عام 2012 كان داء السكري سببا مباشرا لدى 1.5 مليون حالة وفاة، ويحدث ما يزيد على 80% من هذه الوفيات في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.

نقدم لكم أهم التوصيات للتغلّب على النوع الثاني من مرض السكري:

1- قم بتخفيض وزنك إذا كنت تعاني من الوزن الزائد و/أو السمنة. تعتبر خسارة من 0.5 إلى 1 كلغ من الوزن أسبوعياً كمتوسّط صحيّةً.
2- تناول وجبات صغيرة بشكل متكرّر في أوقات ثابتة لتحسين مستويات السكر في الدم. تأكّد من حصولك على ثلاث وجبات رئيسية، على أن تتضمّن وجبة خفيفة صحيّة أو وجبتين.
3- قم بالتحكّم بحجم حصّة الطعام لأنّه أمر أساسي من أجل استهلاك الكمية المناسبة من السعرات الحرارية لتجنّب زيادة الوزن، التي تعدّ أحد الأسباب الرئيسيّة لمرض السكري. استخدم طريقة تقسيم الطبق: يجب أن يكون ¼ الطبق مؤلّفاً من النشويات أو الحبوب؛ أمّا نصف الطبق، فيجب أن يتضمّن الخضار غير النشوية؛ والربع الآخر يتمّ تخصيصه للأطعمة التي تحتوي على البروتين الخالي من الدهون.
4- تناول النشويات باعتدال. قم باختيار النوع الصحيح من النشويات لمساعدتك على تنظيم مستويات السكر في الدم (البطاطا والأرز البني ومعكرونة القمح الكامل والخبز المصنوع من الكينوا والحبوب الكاملة بدلاً من الحبوب البيضاء والمكرّرة).
5- قم بتخفيض استهلاك السكّر عن طريق ممارسة المبادلة الذكية: استبدال الحبوب المغلّفة السكر بالحبوب الكاملة غير المحلاة؛ واستبدال الحلويات مثل الكاسترد وغيرها من الحلويات باللبن غير المحلّى السادة أو الفواكه الطازجة. وتجنّب أيضاً السكريات البسيطة مثل سكر المائدة والعسل والحلوى والمشروبات الغازية والبسكويت (الكوكيز) والكعك.
6- قم بتخفيض كميّة استهلاك الملح للحفاظ على ضغط الدم الصحي. فبدلاً من إضافة الملح إلى وجبات الطعام، استخدم التوابل والأعشاب لإضفاء النكهة للأطباق المفضّلة لديك. قم أيضاً بتقليل الأطعمة الجاهزة والشوربات والوجبات المجمدة والزيتون والمخللات والمواد المعلبة لأنّها غنيّة جدّاً بالصوديوم.
7- استخدم “الدهون الجيّدة”، مثل زيت الزيتون عند تتبيل السلطات. تأكّد من استهلاك الأسماك الدهنية مثل السلمون أو التونة الطازجة مرّتين في الأسبوع على الأقلّ لأنّها غنيّة بالأحماض الدهنية أوميغا 3 التي تحافظ على صحّة القلب.

شاهد أيضاً

7

مضاعفات نوبات الاختناق أثناء النوم

حذرت دراسة طبية حديثة من أن إهمال نوبات الاختناق أثناء النوم،والتى تتمثل فى الشعور بالاختناق ...


Please enable / Bitte aktiviere JavaScript!
Veuillez activer / Por favor activa el Javascript![ ? ]